دراسة جدوى مشروع روضة أطفال فى تركيا

د

مشروع روضة أطفال فى تركيا يعتبر مشروع إستثمارى متوسط التكلفة ، و هو مشروع ضرورى نتيجة لطبيعة الحياة فى تركيا و التى تقتضى ضرورة خروج المرأة للعمل لمواجهة متطلبات الحياة ، و مع التزايد الملحوظ لأعداد المغتربين من العرب فى تركيا فى الفترة الأخيرة ، زادت الحاجة لتوفير مكان يهتم بالأطفال خلال فترة العمل ، و يهتم بتعليمهم و تطويرهم و خاصة فى السن ما قبل المدرسة ، و قد أحببنا فى هذا المقال أن نعرض لكم دراسة جدوى مشروع روضة أطفال فى تركيا ، مع تقديم بعض الإرشادات الهامة لتنظيم المكان و ممارسة النشاط بطريقة صحيحة و إحترافية.

الفئة المستهدفة من مشروع روضة الأطفال و الهدف من المشروع:

  • المغتربين من العرب الذين لديهم أطفال صغار من سن 6 أشهر و حتى 5 سنوات و لديهم الرغبة فى العناية بأطفالهم و تعليم الأطفال و تحضيرهم لدخول المدرسة ، و هذا سيتطلب الإستعانة بمدرسات متخصصات فى اللغة التركية و الإنجليزية.

 

  • الأتراك الذين لديهم أطفال فى مثل هذه السن و يرغبون فى تعليم أطفالهم اللغة العربية إلى جانب اللغة التركية و الإنجليزية و علوم أخرى ، و هذا سيتطلب الإستعانة بمدرسات متخصصات فى اللغة العربية لتدريس اللغة بشكل صحيح ، و يتميز هذا المشروع بتحقيق أرباح جيدة فى حالة الإهتمام به و الحرص على تقديم جودة عالية و مستوى جيد للتعليم و الرعاية للأطفال.

مكان إقامة المشروع:

  • يجب الحرص عند اختيار مكان إنشاء مشروع روضة الأطفال فى تركيا ؛ أن يكون فى مدينة يكثر بها السكان العرب طالما هذه الفئة من الفئات المستهدفة فى مشروعك ، و أن يكون المكان فى حى معروف بإكتظاظه بالسكان العرب ، و من المعروف أن العرب يسكنون فى أكثر مدن تركيا أهمية مثل:

اسطنبول فهم متركزين بأعداد كبيرة فى منطقة “أكسراى” فى اسطنبول ، وهناك محال تجارية و مطاعم عربية متعددة فيها،

حتى أن بها شارع يطلق عليه شارع العرب هناك،

كذلك يتواجد العرب بأعداد كبيرة فى العاصمة التركية “أنقرة” ، و ستجد فى أنقرة ميزة عن اسطنبول حيث تنخفض أسعار إيجارات الشقق و المبانى،

كذلك نجد عرب بأعداد لا بأس بها فى مدينة “يالوا” أو “يالوفا” التركية و هى تبعد عن مدينة اسطنبول بحوالى 45 دقيقة بالسيارة،

و تتميز بإنخفاض اسعار شراء و إيجار العقارات بها عن اسطنبول،

أيضاً يتواجد العرب بمدن مثل:

“بورصة” ، و “سامسون” ، و “غازى عنتاب” التى تكثر بها أعداد السوريين لقربها من الحدود السورية،

إذن عند المفاضلة بين المدن يمكنك الأخذ فى الإعتبار أسعار العقارات و إيجاراتها المرتفعة فى اسطنبول عن غيرها من المدن،

و لكن ما يميز اسطنبول الإزدحام الشديد بالسكان و إمكانية تطور مشروعك بشكل أفضل عن أى مدينة أخرى عدد سكانها محدود.

  • يشترط فى المكان الذى ستقيم به مشروع روضة الأطفال أن يحتوى على مكان كافى للعب الأطفال كحديقة صغيرة تتسع لألعاب الأطفال،

و أن تكون مساحة المبنى كافية لتجهيز 4 فصول على الأقل و أن يتسع الفصل الواحد لعدد 10 أطفال،

و بهذا فأنت بحاجة لمبنى مكون من طابقين على الأقل لبدء مشروع روضة الأطفال فى تركيا ، و كلما زادت المساحة كلما أمكن تطوير النشاط  و توسيعه فيما بعد.

ما هى التجهيزات التى سيحتاجها مشروع روضة أطفال فى تركيا؟

بالنسبة للتجهيزات الداخلية فى الفصول ستحتاج إلى التالى:

  • طاولات ملونة مناسبة للأطفال
  • مقاعد و سجاد للأرضيات مخصص لرياض الأطفال لوقاية الأطفال من الصدمات.
  • مجموعة من اللوحات التعليمية للأطفال.
  • ستائر ملونة مناسبة.
  • دفايات مركزية تدار بالغاز للتدفئة.
  • مكتب صغير و مقعد لمديرالمكان لإستقبال العملاء.
  • أرفف و علاقات لملابس و حقائب الأطفال.
  • شاشة تليفزيونية و ريسيفر لعرض أفلام للأطفال.
  • تركيب إنترنت.
  • سلال للقمامة.
  • سيحتاج المكان أيضاً لطلائه بألوان مبهجة تجذب الأطفال ، و إستخدام أشكال لشخصيات كارتونية على الجدران.

 

ما هى الشروط القانونية لإنشاء مشروع روضة أطفال فى تركيا؟

  • قبل الشروع فى إنشاء روضة الأطفال يجب الحصول على موافقة من البلدية الموجودة بالمدينة التى ستقوم بإنشاء مشروعك بها ، و يجب القيام بهذه الخطوة قبل استئجار مكان المشروع.

 

  • بعدها عليك القيام بتأسيس شركة نشاطها التعليم و السياحة فى تركيا،

فالقانون التركى ينص على ضرورة تأسيس شركة لأى نشاط خدمى فى تركيا،

و لكن بسبب ارتفاع تكلفة تأسيس الشركات فى تركيا بحيث أنها تفوق بكثير تكاليف تأجير و تجهيز مكان للمشروع ؛ فقد تحايل الكثيرين على هذا الشرط بالإستعانة بشخص تركى أو شخص أجنبى يحمل الجنسية التركية،

فالقانون التركى يسهل على حاملى الجنسية التركية و الأتراك هذه الإجراءات بدون الحاجة لتأسيس شركة على أن تدفع لهذا الشخص مبلغ نظير خدماته و هو أمر متعارف عليه فى تركيا بالنسبة للعديد من الأنشطة،

وهناك طريقة أخرى لتفادى التكاليف المرتفعة لإنشاء شركة فى تركية و هى الشراكة مع شخص أو اكثر بحيث توزع التكاليف على عدد من الأشخاص،

و ستجد خطوات تأسيس شركة فى تركيا فى هذا المقال:

خطوات تأسيس شركة فى تركيا

من هم العاملين فى مشروع روضة الأطفال؟

يشترط فى دراسة الجدوى أن تكون شاملة على عدد العاملين فى مشروعك و تخصص كل منهم :

مدير المكان: و من الأفضل أن يكون صاحب المشروع هو المدير فى بدايته إذا كانت لديه الخبرة و القدرة على ذلك ، و فى حالة عدم توافر الوقت و الخبرة يمكن الإستعانة بمديرة مكان متخصصة  لديها شهادة تخصص فى تربية و تعليم الأطفال و خبرة لا تقل عن 5 أعوام فى هذا المجال.

3 عاملات لرعاية الأطفال: و يمكن الإستعانة بعاملات تركيات.

3 مدرسات لتعليم الأطفال: ما قبل سن المدرسة مع مراعاة وجود شهادات متخصصة فى تعليم الاطفال و خبرة لا تقل عن 3 سنوات فى مجال التعليم ، مع ضرورة الإستعانة بمدرسة تركية متخصصة لتعليم اللغة التركية.

التكاليف الثابتة لإنشاء مشروع روضة أطفال فى تركيا( تكاليف تدفع لمرة واحدة عند بدء المشروع):

تكاليف شراء الألعاب و تجهيزات الطلاء ، و الأثاث ، بالإضافة لتكاليف تركيب الإنترنت بالمكان و سيتكلف الأمر حوالى 2700 $ أى حوالى 10 آلاف ليرة تركية تدفع لمرة واحدة.

مع احتساب نسبة لإهلاك للتجهيزات الثابتة للمشروع حوالى 500 ليرة تركية شهرياً .

التكاليف المتغيرة فى مشروع روضة أطفال فى تركيا (تدفع شهرياً أو سنوياً):

  • تكاليف إيجار مكان المشروع ( حسب مساحة المبنى) 5000 ليرة تركية شهرياً،

و تختلف أسعار الإيجارات بإختلاف المدينة المزمع إنشاء المشروع بها ، و هذه التكلفة لمتوسط الإيجار الشهرى لمبنى مكون من طابقين فى تركيا،

  • تكاليف إيجار سيارة لتوصيل الأطفال بسائق حوالى 4000 ليرة تركية شهرياً ، و عادة هى تكلفة مرتفعة و لهذا فى حالة توافر سيارة خاصة الإستعانة بها فى بداية المشروع و الإستعانة بسائق ذو خبرة لقيادتها.
  • مرتبات العاملين فى المشروع و هى حوالى 9000 ليرة تركية شهرياً ( مدير للمشروع و 3 عاملات و 3 مدرسات).
  • تكاليف المرافق الأساسية (كهرباء ، غاز، مياه) حوالى 800 ليرة تركية شهرياً.
  • عادة تكاليف الضرائب فى تركيا للمشاريع الصغيرة و المتوسطة تكون بسيطة.
  • يمكن إضافة تكاليف إعلانات فى الجرائد و المجلات و مواقع التواصل الإجتماعى فى بداية مشروعك لإجتذاب عملاء  و تكلفتها حوالى 200 ليرة تركية شهرياً.

الإيرادات المتوقعة من مشروع روضة الأطفال فى تركيا شهرياً:

حوالى 32 ألف ليرة تركية على اعتبار استقبال 40 طفل بالروضة على الأقل.

 الأرباح المتوقعة لإنشاء مشروع روضة أطفال فى تركيا :

إيرادات المشروع                                 32000 ليرة تركية شهرياً

يطرح منها

تكاليف ثابتة (تخصم لمرة واحدة عند إنشاء المشروع)                   10000 ليرة تركية

إهلاك الأصول الثابتة (التجهيزات)                                               500 ليرة تركية شهرياً

تكاليف متغيرة                                                                           19000 ليرة تركية شهرياً

تكون الأرباح المتوقعة فى الشهر الأول                                    2500 ليرة تركية شهرياً

و هذا على أساس أن التكاليف الثابتة ستخصم فى أول شهر فقط من إنشاء المشروع بعدها ستكون الأرباح المتوقعة 12500 ليرة تركية شهرياً،

و بإحتساب الأرباح المتوقعة فى السنة الأولى و الثانية للمشروع سنجد التالى:

الأرباح المتوقعة فى السنة الأولى للمشروع     

أرباح الشهر الأول                                    2500 ليرة تركية

و على اعتبار أن الأرباح المتوقعة بعد الشهر الأول 12500 شهرياً سنجد أن:

أرباح باقى شهور السنة (11 شهر)                               137500

إجمالى الأرباح المتوقعة فى السنة الأولى                   140 ألف ليرة تركية

الأرباح المتوقعة فى السنة الثانية للمشروع:

الأرباح المتوقعة فى السنة الثانية                                150 ألف ليرة تركية

نلاحظ ارتفاع الربح المتوقع فى السنة الثانية فهو لن يتضمن خصم التكاليف الثابتة ( تجهيزات المشروع) التى تخصم لمرة واحدة عند بداية النشاط ،

مع افتراض ثبات عدد الأطفال الموجودين فى الروضة للسنة الثانية.

هذا الربح يعتبر جيد للمشروع فى البداية و مع مرور الوقت ،  مع زيادة عدد الأطفال فى الروضة و زيادة الإهتمام بنظافة و جودة مستوى التعليم و الخدمة للأطفال ، فمن المتوقع  زيادة الأرباح بإذن الله.

تعرفوا أيضاً على دراسة جدوى مشروع مطعم فى تركيا من خلال المقال التالى:

دراسة جدوى مشروع مطعم فى تركيا

1 comment

1 × اثنان =

  • يسلم فمك على هذا الكلام بس مين معه يدفع ٨٠٠ ليرة شهريا على طفله
    حساب الايراد المتوقع مع احترامي الك غير صحيح
    السوري ليس لديه القدرة على دفع هذا المبلغ
    ممكن يدفع كأقصى حد ٢٠٠ ليرة تركي و بالتالي الايراد المتوقع ٨٠٠٠ شهريا و بالتالي اكيد المشروع خاسر و بجدارة .