دراسة جدوى مشروع تربية و تسمين الأغنام فى تركيا

د

نتيجة لإهتمام الحكومة التركية بالمجال الزراعى و الحيوانى على وجه الخصوص ، أستطاعت تركيا أن تحتل مراكز متقدمة عالمياً فى إنتاج اللحوم ، و قد عزز ذلك منح الدولة الكثير من الدعم و التشجيع للإستثمار فى الثروة الحيوانية داخل أراضيها ، فالسوق التركى قادر على استيعاب المزيد من الإستثمارات فى هذا المجال نتيجة لإزدياد أعداد الوافدين للبلاد كل عام ، فنجد أن الدولة قدمت الإعفاءات من الرسوم الجمركية ، ضريبة القيمة المضافة ، وتخفيض الضرائب للعديد من المستثمرين من الدول العربية و بخاصة من دول الخليج العربى لخبرتهم فى مثل هذه المشروعات ، كما وفرت الرعاية الصحية و الطبية  اتباع التطعيمات الوقائية طوال العام للأغنام ، و لهذا يمكن اعتبار مشروع تربية و تسمين الأغنام فى تركيا من المشاريع الناجحة و ذات الربح المضمون و التى تتمتع بقدر كبير من الإستقرار فى ظل القوانين التركية الداعمة للمستثمرين ، تعرفوا معنا على دراسة جدوى تفصيلية لمشروع تربية و تسمسن الأغنام فى تركيا.

دراسة جدوى مشروع تربية و تسمين الأغنام فى تركيا:

الهدف من المشروع:

  • تربية و بيع رؤوس أغنام،

و هنا يجب ذكر أنواع القطعان من الأغنام التى يجب اختيارها حسب هدفك من المشروع:

قطعان دائمة: و هى اغنام تستخدم للتربية و تخصص لإنتاج الألبان و اللحوم و الأصواف ، و يعتمد فيها على النعاج ذات السن الصغيرة.

قطعان أغنام غير دائمة: و هى أغنام تخصص للتسمين و البيع بعد فترة زمنية من شرائها و تقسم بدورها لقسمين:

قطعان أغنام سائرة: و هى التى تظل فى المزرعة لفترة أطول من غيرها من قطعان الأغنام و النعاج،

قطعان أغنام طائرة: و هى الأغنام التى تستخدم للتسمين و يحرص صاحب المزرعة على زيادة وزنها لبيعها،

و هنا يجب اختيار الأغنام من سن 4 إلى 6 أشهر فهو السن المناسب للتسمين،

و يعطى إنتاج جاهز للبيع من سن 7شهور  إلى سنة، و لهذا فهى تسمى طائرة لأن مدة مكوثها فى المزرعة تكون قصيرة،

و يمكن استخدام القطعان الطائرة لأربع دورات فى السنة (دورة شراء ثم تسمين ثم بيع) ،

و هذا بحسب طلب السوق على هذه القطعان من الأغنام ، وحسب كفاءة الإنتاج.

ويتميز مشروع تربية الأغنام  بتعدد منتجاته الأخرى مثل:

  • انتاج الألبان ، والجبن الضأن ، و ألبان متخمرة،
  • الإستفادة من الأصواف و بيعها،
  • الإستفادة من الدهون فى الطبخ،
  • استخدام القرون و الأظافر لصنع الغراء،
  • الإستفادة من المخرجات الحيوانية كسماد للأراضى الزراعية ، و هو يباع بالوزن.

تحديد مكان المشروع:

تحديد مكان قطعة أرض مناسبة فى مكان مناسب ، و هنا يجب اختيار مدينة غير مزدحمة بالسكان،

فالدولة التركية تشجع الإستثمار فى المشاريع الحيوانية فى المدن البعيدة عن الإزدحام السكانى،

و تقدم لها الدعم مثل مدن “ديار بكر” و “أورفلى” و “غازى عنتاب”،

و ستجد سكان هذه المدن طبيعتهم و ثقافتهم مقاربة لطبيعة الدول العربية التى تهتم بتربية الأغنام لأنها تعتمد عليها وعلى منتجاتها بشكل كبير طوال العام.

بعد اختيار الأرض المناسبة فى المدينة المناسبة يجب أن تحتوى الأرض على:

مبنى للمزرعة:

ـ  يجب مراعاة الرطوبة و درجات الحرارة فى المبنى ،

لأن قطعان الأغنام تتأثر بهذين العاملين و خاصة فى المناخ التركى المتباين فى الصيف و الشتاء،

فالأغنام لا تحتمل البرودة الشديدة و لا تتحمل درجات الحرارة المرتفعة،

مما قد يؤثر على الزيادة اليومية فى أوزانها و إنتاجها من الألبان،

ـ يجب أن يحتوى مبنى المزرعة على معالف تستخدم لتغذية الأغنام بعرض 20 سم للنعاج ، و 40 سم للكباش

ـ تخصيص مساحة للنعاج المفردة ، و مساحة للنعاج التى تمتلك حملان،

ـ مساحة مقسمة تكفى لحركة الأغنام بسهولة و طرق و ممرات تكفى لمرور شخص بعجلة يدوية لخدمة الأغنام.

ـ مراعاة مقاييس سقف المبنى بحيث لاتقل عن 2,20 متر و لا تزيد عن 4 أمتار،

ـ توفير إضاءة مناسبة ، إضاءة نهارية طبيعية من نوافذ المبنى التى يجب أن تشكل 30% من مساحة المبنى ، و إضاءة صناعي بالمصابيح و أن تكون موزعة بين 6 ـ8 واط لكل متر مربع،

ـ توفير تهوية مناسبة داخل المبنى و الإبتعاد عن تيارات الهواء القوية مع مراعاة تعريض الأغنام يومياً للهواء الخارجى و الشمس.

ـ توفير التغذية المناسبة:

يعتمد الكثير من أصحاب مزارع الأغنام فى تركيا على أراضى المراعى الطبيعية الموجودة بكثرة فى تركيا و منتشرة فى العديد من المدن التركية مثل أنطاليا و أورفلى و ديار بكر و أنقرة حيث توجد فيها مرتفعات خضراء واسعة مناسبة لرعى الأغنام،

و ستكون بمثابة تغذية مجانية للأغنام و لكن يجب الحذر من نقطة هامة فالإعتماد على هذه الطريقة طيلة الوقت لا يسمح بالتحكم فى أوزان الأغنام،

و قد يقلل من إنتاجها للحوم و الألبان ،  ولهذا يجب توفير وجبات أعلاف للأغنام مرتين يومياً مكونة من نسب محددة من البروتينات (البقوليات)، و مكملات الفيتامينات ، و أملاح معدنية مع توفير ماء للشرب فى متناول الأغنام طوال الوقت،

هذه التغذية ستعمل على تحسين الإنتاج بنسبة 10% يومياً عن التغذية من المراعى وحدها.

تحديد الجدوى الإقتصادية من مشروع تربية و تسمين الأغنام:

تحليل السوق:

و يعتمد هذا على تحديد قدرة المشروع على توزيع إنتاجه من الأغنام و منتجاتها فى المناطق المختلفة ، مع مراعاة التعرف على مقدار المنافسة الخارجية من أصحاب نفس المشاريع فى المنطقة التى تقيم مشروعك فيها.

تحليل الأسعار و القدرة الإنتاجية للمشروع:

و هذا يعتمد على أوزان الاغنام التى قمت بتربيتها ، و أسعارها فى السوق المحلى ، و بناء عليه تستطيع تحديد سعر الرأس من الغنم عند البيع ، و منها تحدد قدرة مشروعك على الإنتاج و الربحية.

تحديد العمالة فى مشروع تربية و تسمين الأغنام:

يتميز مشروع تربية و تسمين الأغنام بإعتماده على عدد بسيط من العمال،

  • اثنان من الصبية للرعى،
  • رجل من ذوى الخبرة فى مجال التربية للأغنام لإطعام الحيوانات و متابعة تطعيماتهم و نسب زيادة أوزانهم بإستمرار،

و تتميز هذه العمالة بإنخفاض مرتباتها،

  • حارس للمزرعة: مع مراعاة توفير سكن للعمال و غرفة للحارس،

تحديد رأس مال المشروع:

رأس مال المشروع                                     275000 $

معدل العائد                                                      45 %

فترة الإسترداد                                         سنتين و 3 شهور

تحديد تكاليف مشروع تربية و تسمين الأغنام:

تكلفة ثابتة للمشروع:

تكلفة شراء 100 رأس غنم                                              12000 $

شراء عدد 15 علافات                                                     650 $

تكلفة متغيرة للمشروع (تدفع شهرياً):

مرتبات العمالة و الحارس                                                1000 $

تكلفة الأعلاف لتغذية الأغنام                                               1500 $

تكلفة الأدوية البيطرية                                                       200 $

تكلفة المرافق الأساسية (كهرباء ، مياه ، غاز للتدفئة)                 150 $

مجموع التكاليف                                                            15500 $

تحديد إيرادات بيع الأغنام و الأرباح المتوقعة:

على إفتراض أن سعر بيع الوحدة من الاغنام مقدارها 180 $ فتصبح الإيرادات المتوقعة 18000$

الربح المتوقع من المشروع فى السنة الأولى= 18000 – 15500= 2500 $ بما يمثل 13500 ليرة تركية تقريباً.

و هذه نسبة ربح جيدة كبداية للمشروع و من المفترض أن تزيد الأرباح مع مرور الوقت و زيادة الخبرة و إيرادات المشروع.

 

2 تعليقان

11 − 11 =

  • اخي شكرا لك على الموضوع الرائع
    سؤالين لو تكرمت بالإجابة
    ١-هل مبلغ ٢٧٥ ألف دولار بسبب شراء قطعة الأرض والتجهيزات؟
    اذا نعم فماذا لو أن المزرعة مجهزة ومستأجرة؟
    ٢-هل الأرباح المذكورة متوقعة شهريا ام للدورة كاملة(٣ شهور)