الإستثمار فى المشاريع الزراعية فى تركيا

ا
أكثر من ٦٠ الف زائر عربي مهتم بتركيا شهريا. للإعلان على الموقع تواصل على: turkeyforarabs.com@gmail.com

تركيا سابع أكبر دولة فى العالم فى مجال الإنتاج الزراعى و الصناعات الغذائية ، و هى كذلك الأولى على مستوى البلدان الأوروبية المنتجة زراعياً ، و تهدف لأن تكون بين أكبر خمسة دول منتجة زراعياً على مستوى العالم بحلول عام 2023 ، فهى دولة تتمتع بموقع جغرافى و مناخ ملائم للزراعة ، و تمتلك أراضى كبيرة المساحة صالحة للزراعة ، و مصادر مياه وفيرة ، كما أن الحكومة التركية تشجع كافة المستثمرين فى مجال الزراعة و الصناعات الغذائية و الإنتاج الحيوانى ، و تهتم بإستصلاح الأراضى و تحسين الأراضى الزراعية ، تعالوا نتعرف على المزيد من المعلومات عن الإستثمار فى المشاريع الزراعية فى تركيا من خلال المقال التالى على موقعكم “تركيا للعرب”.

الإستثمار فى المشاريع الزراعية فى تركيا:

مساحة الأراضى الزراعية فى تركيا:

تبلغ مساحة اليابسة فى تركيا حوالى 769 مليون ، و 632 ألف ديكار ، منها 31.1% أراضى صالحة للزراعة من مساحة اليابسة فى تركيا أى حوالى 239 مليون ، و430 ألف ديكار.

يستخدم من مساحة الأراضى الصالحة للزراعة:

حوالى 198 مليون ، 962 ألف ديكار لزراعة الحبوب و المحاصيل الزراعية الأخرى.

و يستخدم منها 8 مليون ، 41 ألف ديكار كحقول زراعية لإنتاج الخضروات بأنواعها.

و يستخدم منها 32 مليون ، 398 ألف ديكار فى إنتاج الفواكه و التوابل.

و يستخدم منها 48.909 ديكار لزراعة و إنتاج نباتات الزينة.

أهم المدن الزراعية فى تركيا:

  • تأتى “قونية” فى المركز الأول كأكبرمدينة تركية زراعية فمساحة الأراضى المزروعة بها تقدر ب19 مليون ، 106.386 ديكار، و هى تشتهر بإنتاج الحبوب.
  • بينما تأتى مدينة “يلوا” أو “يالوفا” فى المركز الأخير كأصغر مدينة زراعية تركية فمساحة الأراضى الزراعية فيها تقدر ب329.599 ديكار.
  •  و هناك مدن أخرى كثيرة زراعية فى تركيا مثل:

ـ “أنطاليا” التى تشتهر بمزارع الخضروات،

ـ  “أوردو” التى تشتهر بإنتاج الفواكه و التوابل،

ـ “أزمير” التى تشتهر بإنتاج نباتات الزينة،

ـ مدينة “ازنك” فى بورصة التى تشتهر بزراعة الزيتون،

ـ “سامسون” ، “دينيزلى” ، “أرضروم” ، “غازى عنتاب” ، “قيصرى” ، “صابانجا” ، “سلفرى” و المناطق الواقعة فى الشرق و القريبة من نهرى دجلة و الفرات.

أهم الإستثمارات فى القطاع الزراعى و الحيوانى فى تركيا:

  • الإستثمار فى مزارع الحبوب و محاصيلها،
  • الإستثمار فى الخضروات بأنواعها،
  • الإستثمار فى الفواكه و إنتاج التوابل،
  • الإستثمار فى المزارع الحيوانية (تربية الأغنام و الأبقار)،
  • الإستثمار الزراعى فى إنتاج العسل الطبيعى،
  • الإستثمار فى منشآت صيد الأسماك.

و يمكنكم التعرف على دراسة جدوى مشروع تربية و تسمين الأغنام فى تركيا من خلال المقال التالى:

دراسة جدوى مشروع تربية و تسمين الأغنام فى تركيا

كيف تشجع الحكومة التركية على الإستثمار فى المشاريع الزراعية و الحيوانية و الصناعات الزراعية؟

تشجع الحكومة التركية المستثمرين و رجال الأعمال فى المجال الزراعى و الثروة الحيوانية و مشتقاتها،

و لهذا أطلقت الحكومة التركية برنامج الدعم و الحوافز (IPARD) ، و هو برنامج دعم حكومى يصل فيه الدعم لأكثر من 50% من إجمالى مصاريف الإستثمار فى المجال الزراعى و الحيوانى ، و لكن لا يشمل قيمة الأرض.

و للبرنامج كذلك دعم إضافى يبلغ 10% لإدارة النفايات فى المنشآت الزراعية،

و قد خصصت الحكومة لهذا البرنامج عام 2018 ما يبلغ 14.8 مليار ليرة تركية،

و تختلف برامج الدعم و الحوافز من مدينة إلى أخرى و كذلك تختلف قيمة الدعم حسب كل مشروع ،

و قد أتاحت الدولة للأجانب شراء الأراضى الزراعية فى تركيا ، و الحصول على رخصة شراء من الوزارة منذ مايو 2012 بشرط تنفيذ مشروعات زراعية بحدود 30 هكتار (74 فدان).

 منحت الحكومة التركية للمستثمرين العرب فى مجال القطاع الزراعى:

إعفاءات من الرسوم الحكومية ، و من ضريبة القيمة المضافة ، و قد منحتهم تخفيض من الضرائب ، و دعم أقساط الضمان الإجتماعى لصاحب العمل و العاملين ، بالإضافة إلى تخصيص الأراضى،

و إذا كان المستثمر الأجنبى مشارك لمستثمر تركى له الحق فى الحصول على دعم مقدم من الحكومة يصل إلى 50% من قيمة المشروع الزراعى.

حدود الإستثمارات فى المشاريع الزراعية و الحيوانية فى الأنشطة المدعومة من الحكومة التركية:

  • تتراوح حدود الإستثمار للأجانب فى مجال الإستثمارات الحيوانية فى تربية الأبقار المنتجة للحليب ، و بالنسبة للإستثمارات فى الدواجن و الأوز ، و بالنسبة لإنتاج البيض بحد أدنى 20,000 يورو ، و حد أقصى مليون يورو ، و يقتصر هذا النوع من الإستثمارات على الشركات الصغيرة و المتوسطة فقط ، و لا يشمل التصدير للدول الأوروبية ، و يمكن التقدم لطلب الحصول على الدعم و الحوافز عن طريق التسجيل بنظام الدعم و الحوافز من قبل المكاتب الحكومية الخاصة بتحديد نظام الشركات.

 

  • تترواح حدود الإستثمار فى المنشآت المتكاملة لصيد الأسماك و المنشأت المتخصصة فى زراعة الزهور و النباتات و الأعشاب الطبية ، و المنشآت المتخصصة فى إنتاج العسل الطبيعى بحد أدنى 5000 يورو و بحد أقصى 500,000 يورو ، و يقتصر هذا النوع من الإستثمارات على الشركات الصغيرة و المتوسطة فقط ، و يصل الدعم الحكومى 65% من إجمالى مصاريف الإستثمار و لا يشمل قيمة الأرض المقام عليها المشروع ، و بالنسبة لزراعة الزهور و نباتات الزينة و الأعشاب يشترط توافر مساحة زراعية لا تقل عن 10,000 متر مربع لهذه الزراعات ، و يتم زراعة أنواع محددة من الزهور و النباتات المطلوبة ضمن برنامج الدعم الحكومى.

 

  • تتراوح حدود الإستثمار الزراعى للمنشآت فى تجهيز الفواكه و الخضروات بحد الأدنى 30,000 يورو ، و حد الأقصى 1,250,000 يورو ، يتراوح معدل الدعم الحكومى 50% من إجمالى مصاريف الإستثمار ، كما يشترط توفير مستودعات باردة للتخزين بحجم لا يقل عن 10,000 متر مكعب ، و يقتصر هذا النوع من الإستثمارات على الشركات الصغيرة و المتوسطة فقط ، و لا يشمل هذا التصدير للدول الأوروبية ، وللتقدم بطلبات الحصول على الحوافز يجب التسجيل بنظام الدعم من قبل المكاتب الحكومية الخاصة بتحديد نظام الشركات.

المدن التركية المشمولة برنامج الدعم الحكومى على المشاريع الزراعية فى تركيا:

أفيون ، أغرى ، أكسراى ، أماسيا ، أنقرة ، أرضهان ، أيدن ، بالكيسير ، بوردو ، بورصا ، تشلياك كالى ، تشانكيرى ، تشوروا ، دنيزلى ، ديار بكر ، أيلازيغ ، أيرزنجان ، أرزوروم ، هاتاى ، شانلى أورفة ، كارس ، كارمان ، قونيا ، طرابزون ، أوتشاك ، مانيسا ، يوزغات ، ماردين ، كوتاهيا ملاطية ، كاستا مونو ، كهرمرعش ، أسبارتا ، مرسين ، موش ، نيفشهير ، سامسون.

 

اضافه تعليق

سبعة عشر − 2 =