جامع الفاتح والسياحة في اسطنبول

ج

يقع مسجد الفاتح اسطنبول في حي الفاتح ، و كان الهدف من بناؤه ليكون مركز للمعرفة والحكمة في قسطنطينية (اسطنبول ) وقد تم بناؤه على أنقاض كنيسة الرسل الذي كان أول معبد مسيحي بني في يد القسطنطينية .تم تكملة بناء مسجد الفاتح في الفترة ما بين 1463 ، ليصبح مسجد الفاتح على يد المعماري العثماني ( عتيق سنان )، والمعروف باسم ( سنان ) الذي قام ببناء عدد كبير من المباني القديمة في اسطنبول .أُنشِئ جامع الفاتح بين عامي 1463م – 1470م، وكان جزءاً من أكبر جامعة إضافةً إلى ستّ عشرة كلّيّة مع دار الشفاء، ودار الضيافة، والمكتبة، تقع كلّها ضمن ما يُعرف اليوم بمنطقة الفاتح في اسطنبول ويعد مسجد الفاتح من أجمل المواقع الأثريّة والدينيّة في إسطنبول، وشكله القائم حالياً ليس الشكل الذي بني عليه، بسبب الزلزال الهائل الذي ضرب إسطنبول عام 1766م، مما أدى إلى تدميره كاملاً، فأُعيد بناؤه من قبل المعماريّ محمد طاهر آغا بأمر من السلطان مصطفى الثالث عام 1767م، إذ بُني بشكل مختلف كلّيّاً عمّا كان عليه، وكان الشيء الوحيد الذي بقي من الجامع القديم هو الفناء الداخليّ المُحاط برواق مغطّى باثنين وعشرين قبة يحملها ثمانية عشر عموداً، إضافة إلى المحراب.

الموقع المميز لجامع الفاتح إسطنبول

يقع مسجد الفاتح في الجهة الأوروبية من مدينة إسطنبول، في منطقة الفاتح التي تحمل اسم فاتح إسطنبول، ويعد مثالاً عظيما على فن العمارة الإسلامية التركية في إسطنبول، وقد سمي هذا المسجد بهذا الاسم على اسم السلطان محمد الفاتح الذي فتح القسطنطينية عام 1453، كما أن المسجد يضم في قسم ملحق له قبر السلطان محمد الفاتح.

العمارة والتصميم في الجامع الفاتح

مسجد الفاتح من الداخل

والتصميم الداخلي لجامع الفاتح من أعمال المهندس سنان آغا، وهو مصمم معماري شهير، صممه مشابها لتصاميمه السابقة التي كانت منتشرة في أعماله وأعمال كثيرين وقتها، فهناك مئذنتان متطابقتان في الشكل والحجم لهذا الجامع ، كما أن القبة الرئيسة ترتفع على أربعة أعمدة ضخمة، تبلغ ستاً وعشرين متراً ، مدعمة بأربع قبب أخرى صغيرة، على كل محور وكل قبة يقوم بدعمها عمود من الرخام، وتعد الساعة الشمسيّة المنقوشة على الحجر من أهمّ الآثار التي تجذب الأنظار في جامع الفاتح، وقد نُقشت على مئذنة الجامع من اتجاه شارع فوزي باشا، وتعدّ من أجمل نماذج الساعات الشمسيّة في التاريخ، ويتميّز جامع الفاتح كذلك بوجود بئر ماء داخله، وهو موجود الآن على شكل سبيل ماء ضمن الجامع، وبجوار باب الفناء الرئيسيّ للجامع يقع خزّان لمياه الإطفاء وهو محاطٌ بسور وكان هذا الخزّان مستخدماً في العهد العثماني، وقد تمّ إنشاؤه عام 1825م من قبل السلطان محمود الثاني.

 والمنبر فهو نفس منبر المبنى القديم، وتتخذ الزخارف الخطية التي تنتشر في المسجد الطابع الباروكي، كما ان هناك قسم خاص للسلطان في الجامع الفاتح بني في القرن الثامن عشر، وهو مخصص لإعتكاف السلاطين، حيث كانوا يخصصون وقتا لهم للذكر وقراءة القرآن والصلاة، وهناك أقسام للنساء، وغرفة لإنتاج الحبر الطبيعي حيث كانت إضاءة الجامع قبل الكهرباء تتم عبر زيت الغاز، والدخان المتصاعد منه عبر التهوية يلتصق في غرفة خاصة ليتم استخراجها من قبل الخطاطين وتحويلها لحبر، من أجل كتابة القرآن الكريم.

الأنشطة الرائعة في مسجد الفاتح إسطنبول

الصلاة في جامع الفاتح في اسطنبول ، يمكنك بدأ جولتك بالصلاة في الجامع، حيث تقام فيه الصلاوات الخمسة.

مشاهدة الشمسية المطرزة، اذ يحتوي جامع الفاتح اسطنبول على شمسية مطرزة على منصة المئذنة غاية في الجمال .

زيارة نافورة الجامع ، ففي الجانب الغربي يوجد نافورة صغيرة، وفي الجانب الأيسر بئر مياه، و في فناء المسجد يحتوي على 16 عامود من الجرانيت ، و في هذه المنطقة من مسجد الفاتح بإسطنبول يقع قبر والدة السلطان محمود الثاني ، عند زيارة مسجد الفاتح يمكنك الاستمتاع بمشاهدة التصميم الخارجي والداخلي للمسجد الذي يظهر جمال التصميم بالعمارة العثمانية العريقة .

التقاط بعض الصور الفوتوغرافية للجامع مع الاستمتاع بمشاهدة القباب الأربعة الصغيرة والمأذنتين ، والأعمدة الصخمة المصنوعة من الرخام  ، والجدران المزخرفة فهي تحفة  فنية عريقة بمبني الجامع

وزيارة منبرالجامع الفاتح ، اذ يمكن للزوار المرور على منبر الجامع حيث انه الأطلال المتبقية التي لم ينالها تغيير بجامع الفاتح بمدينة اسطنبول مع مراجعة باقي جوانب الجامع من المكتبة المقببة والتي يطل أحد أبوابها علي الشارع ، والجولة في منطقة جامع الفاتح اسطنبول تركيا ، حيث ان منطقة مسجد الفاتح هي من أفضل الأماكن السياحية في اسطنبول ، ويمكنك الاستمتاع بالتجول في المنطقة حيث تحتوي على كل شيء يمكن ان تحتاجة من أسواق بها محلات الهدايا والملابس من اشهر الماركات العالمية و مطاعم و فنادق ، بالإضافة إلى أن المنطقة تضم أفضل مقاهي في اسطنبول .

فنادق موجودة بالقرب من جامع الفاتح

فندق الفاتح إسطنبول

يتميز فندق الفاتح بموقعه في قلب إسطنبول القديمة، حيث المناطق التاريخية، والتسوقية، كما أنه يقع على مسافة قصيرة من أهم محطات مواصلات إسطنبول وميادينها الشهيرة، ويطل تراس الفندق على مداخل مضيق البوسفور، حيث المناظر الخلابة في بحر مرمرة، ويتوفر في الفندق قاعة اجتماعات، ويقدم عروضًا للأطفال والأفواج السياحية، كما ينظم جولات لمشاهدة معالم المدينة، إلى جانب الجولات البحرية، وغرف الفندق مجهزه بالتكييفات والتلفزيونات، ويوفر فندق الفاتح الأطباق والمأكولات التركية التقليدية والعالمية.

فندق دارين إسطنبول

يُعد فندق دارين إسطنبول من أفضل فنادق الثلاث نجوم، ويوفر إقامة فاخرة في غرف مُكيّفة، ذات ألوان لطيفة، وأثاث خشبي رائع، كما يتوفر على حمام خاص ولوازم استحمام مجانية، وغرف عائلية، وأخرى لغير المدخنين، وجناح للعرسان، كما أنه يقدّم خدمات وغسل الملابس وكيّها، إضافة إلى توفر مواقف مجانية للسيارات قريبة من الفندق، وقاعات اجتماعات وولائم، وخدمات تحويل العملات، إضافة إلى فريق عمل يتحدث أكثر من لغة، يُقّدم فندق دارين أنواعاً مُختلفة من المأكولات المحلية والعالمية على هيئة بوفيه، بالإضافة لإمكانية تناول وجبة الإفطار بالغُرف.

فندق جلال اغا الفاتح

فندق جلال آغا الفاتح من أفضل فنادق إسطنبول، إذ يمتلك غرفاً قياسية وجناحاً فاخراً، ويتميز بجمال التراس، ويحتوي على مسبح داخلي وساونا، إضافة إلى أنه يقدم تسهيلات مختلفة، مثل خدمة ركن السيارات، وحوض سباحة للأطفال وخدمة مجالسة الأطفال، كما يضم الفندق أكثر من خمس وثمانين غرفة تقليدية مجهزة بكل ما يلزم لضمان إقامة ممتعة، وبإمكان ضيوف الفندق الاستمتاع بتناول العشاء في المطعم الذي يقع في نفس المبنى، وهذا مناسب للنزلاء الذين يفضلون البقاء في المبنى نفسه، كما يمكن لهم التجول في الأماكن السياحية في إسطنبول، إذ يقع هذا الفندق على بعد عشر دقائق مشياً من تلك الأماكن، مثل جامع لالي، وجامع السليمانية وجامعة إسطنبول.

ويقع مسجد الفاتح في الجهة الأوروبية من مدينة القارتين إسطنبول، في منطقة الفاتح التي تحمل اسم فاتح إسطنبول ،ويمكن الوصول إلى جامع الفاتح باستخدام وسائل النقل العامة، ومن أكثر الوسائل ملاءمةً استخدامُ الحافلات، ولاسيما التي تمرّ من منطقة أمينونو وفوزي باشا، والتي تمرّ من أدرنة كابي إلى شارع فوزي باشا كذلك، كما يمكن الوصول إلى الجامع بالمتروبوس عبر النزول في أدرنة كابي واستخدام إحدى الحافلات التي تسير على مسار فوزي باشا، أمّا الوصول بواسطة المترو، فبالإمكان استخدام مترو يني كابي كيرازلي والنزول عند محطة الأمنيات، ومن ثمّ المشي في شارع آق شمس الدين نحو عشر دقائق.

اضافه تعليق

5 × خمسة =