أشهر البازارات الرمضانية فى اسطنبول

أ

تتحول مدينة اسطنبول فى شهر رمضان إلى شعلة من الأنوار المضاءة و كرنفال للإحتفالات و التجمعات حيث يجد الأتراك رمضان فرصة كبيرة لتوطيد النشاط الإجتماعى و الثقافى ، و لهذا نجد بلديات الأحياء فى اسطنبول قد اعتادت منذ 6 أعوام على التوالى على إقامة البازارات الرمضانية فى كل منطقة ، و التى لا تقتصر على أنشطة الييع و الشراء فقط ، و لكنها تضم العديد من الأنشطة الثقافية التى تعمل على إحياء الثقافة العثمانية المتوارثة منذ القدم ، تعرفوا معنا على أشهر البازارات الرمضانية فى اسطنبول من خلال المقال التالى على موقعكم “تركيا للعرب”.

البازارات فى اسطنبول:

تعتبر البازارات ( الأسواق) بصفة عامة فى اسطنبول من التقاليد العتيقة فى المدينة و قد ورثتها الأجيال منذ العهد البيزنطى حتى أصبحت من التقاليد المتعارف عليها ، و تنتشر هذه البازارات فى كل مكان ، و تنقسم البازارات فى اسطنبول إلى :

البازارات الدائمة:

التى يعد أشهرها فى اسطنبول البازار الكبير ، و السوق المصرى (سوق التوابل).

البازارات الأسبوعية:

و هى أسواق شعبية مفتوحة (فى الهواء الطلق) تقام لمدة يوم أو يومين أسبوعياً فى أحياء اسطنبول المختلفة،

حيث يخصص كل حى يوم من أيام الأسبوع لإقامة السوق الأسبوعى،

و يوجد فى اسطنبول وحدها نحو 358 بازار على مدار الأسبوع ، منها 423 بازار فى الجانب الأوروبى من اسطنبول،

و 115 بازار فى الجانب الآسيوى منها،

و تتميز هذه البازارات بأسعارها الجيدة للبقالة و المواد الغذائية،

البازارات الرمضانية:

جرت العادة منذ عدة سنوات على إقامة البازارات الرمضانية فى العديد من المناطق فى اسطنبول،

و هى بازارات تنظمها بلديات الأحياء و التى تعهد أيضاً على تنظيم موائد الإفطار الجماعية فى كل منطقة فى اسطنبول و يساهم أثرياء الحى و السكان فى تنظيمها،

و تضم الموائد جميع طوائف الشعب فى اسطنبول جنباً إلى جنب،

أشهر البازارات الرمضانية فى اسطنبول:

ومن أشهر هذه البازارات الرمضانية البازارات الموجودة فى الساحات العامة الشهيرة مثل:

بازار ساحة السلطان أحمد ، و بازار ساحة تقسيم ، و أحدثها بازار ساحة كياشهير،

البازار الرمضانى فى ساحة السلطان أحمد فى اسطنبول (سوق الفنون و الأطعمة التقليدية):

يبدأ البازار الرمضانى فى ساحة السلطان احمد عمله كعادة جميع البازارات الرمضانية من 10 صباحاً و حتى 2 بعد منتصف الليل،

حيث تتحول منطقة السلطان أحمد الأشهر سياحياً على مستوى اسطنبول و تركيا كلها إلى منطقة احتفالات بالشهر الفضيل،

و تختلط اللغات و اللهجات المختلفة ؛ فيتزين المسجد لإستقبال المصلين و تضاء الأنوار حول المسجد و تعلق اللافتات المضاءة احتفالاً بقدوم الشهر الكريم فيصبح المسجد طيلة شهر رمضان كلؤلؤة مضاءة وسط مدينة اسطنبول،

و قد اعتادت بلدية المنطقة على إقامة السوق الرمضانى الشعبى و يطلق عليه سوق “الفنون و الاطعمة التقليدية”؛

الأنشطة الموجودة فى البازار الرمضانى فى ساحة السلطان أحمد:

يضم البازار العديد من أصحاب الحرف و الفنون اليدوية يفترشون ساحة المسجد و يعرضون منتجاتهم الرائعة،

مثل الخزف ، و المصنوعات الزجاجية ، و النحاسية ، و التحف الخشبية ، و الفخارية ، و العطور ، و أنواع الصابون التركى ، و العطور المختلفة ، و المنتجات الجلدية المصنعة يدوياً،

و كذلك يضم السوق العديد من الطهاة و صانعى الحلويات التركية الشهيرة و بخاصة حلوى الحلقوم التى تلاقى إستحسان و إقبال من زوار السوق من الأتراك المحليين و السياح و المقيمين فى اسطنبول،

يحتوى أيضاً السوق على برامج ثقافية تنظمها بلدية الحى و أشهرها حفلات الموسيقى و الرقص الصوفى (المولوية) و هو فن عثمانى قديم و كذلك حفلات الغناء الدينى ، و عروض مسرحية و تمثيلية،

و يضم البرنامج الثقافى فى السوق عرض “الكاراكوز” و هى دمى تقليدية يعود تاريخها للعصور العثمانية القديمة أيام السلطان سليم الأول و يقبل على مشاهدة عروض “الكاراكوز” الكبار و الصغار على حد سواء،

فلا تفوتوا زيارة سوق الفنون و الأطعمة التقليدة فى منطقة السلطان أحمد فى اسطنبول،

البازار الرمضانى فى ساحة تقسيم فى اسطنبول:

ساحة تقسيم أو ميدان تقسيم تعد من أهم المناطق السياحية فى اسطنبول حيث تستقبل يومياً أكثر من 3 ملايين شخص سواء من السياح أو من سكان اسطنبول المحليين ،

فالمكان يضم العديد من المبانى التاريخية و المحال   التجارية و المطاعم و المقاهى بالإضافة إلى العديد من السفارات و القنصليات مثل القنصلية الأمريكية و البريطانية و الفرنسية و اليونانية،

كما يحتوى ميدان تقسيم على شارع الإستقلال الذى يعد من أهم شوارع المدينة،

و يعتبر منارة ثقافية حيث يضم العديد من مراكز الفنون الجميلة و أماكن الترفيه الراقية،

كما يضم العديد من المقاهى و المطاعم العالمية ، الكثير من مكاتب الصرافة العملات،

و قد اعتادت بلدية منطقة تقسيم منذ عدة أعوام على إقامة البازار الرمضانى فى المنطقة و هو عبارة عن مهرجان للحرف اليدوية و القطع التراثية فى اسطنبول،

فهو يضم الكثير من الحرفيين و صانعى المشغولات و التحف الذين يحرصون على  المشاركة فى البازار كل عام،

و تباع فى السوق البضائع المتنوعة سواء محلية الصنع أو مستوردة و لعل أشهرها:

المشغولات الجلدية التركية ، و السجاد التركى اليدوى الصنع،

كما  يضم السوق مكان مخصص لعرض و بيع العملات التركية القديمة،

و التمائيل الأثرية ، و الكتب النادرة ، و تجد إقبال من الكثير من محبى التراث العثمانى القديم.

بازار “كياشهير” الرمضانى فى اسطنبول:

تقع منطقة “كيا شهير” فى بلدية “باشاك شهير” فى اسطنبول،

و هى من أفضل البلديات فى اسطنبول الأوروبية حيث تقع بالقرب من الميدان الحكومى الجديد،

و فى موقع متوسط بين مطار أتاتورك القديم و مطار اسطنبول الثالث،

فضلاً عن كون هذه المنطقة منطقة لها مستقبل جيد بالنسبة الإستثمارات العقارية بسبب كونها منطقة مرغوبة للإيجار و السكن من جانب الأثرياء العرب فهى منطقة هادئة تضم العديد من الحدائق الغناء و المدارس الدولية و المجمعات السكنية الفخمة،

و قد شرعت بلدية منطقة “كياشهير” هذا العام للمرة الأولى فى إقامة سوق أو بازار رمضانى فى المنطقة يضم العديد من الأنشطة التجارية و الثقافية،

حيث يشترك فى البازار العديد من المحال التجارية الشهيرة فى اسطنبول و العلامات التجارية المشهورة،

و قد وجد هذا البازار الرمضانى إقبال كبير من ساكنى منطقة كياشهير و بخاصة العرب حيث يضم السوق مختلف أنواع البضائع التركية و المستوردة ، بالإضافة لمحال بيع الأطعمة التركية اللذيذة التى تجد إقبال من زوار السوق.

تعرفوا أيضاً على مظاهر شهر رمضان فى تركيا من خلال المقال التالى:

مظاهر شهر رمضان المبارك فى تركيا

اضافه تعليق

12 − 8 =